أهم الاخباراخبار محلية

تعاون بين مجموعة «ستاليون» للذكاء الاصطناعي الكندية و شركة القمة لخدمات استشارات التعليم في الكويت  

دبي : غلوبل

 

 

سامر عبيدات – ومهنا العربي

وقعت كل من مجموعة «ستاليون» للذكاء الاصطناعي الكندية و شركة القمة لخدمات استشارات التعليم في الكويت اتفاقية تعاون استراتيجية لإطلاق برنامج “مواطنة الذكاء الاصطناعي” في الكويت.
وشرح سامر عبيدات المدير التنفيذي لمجموعة ستاليون للذكاء الاصطناعي أهمية التعاون، قائلاً: “سوف تشكل الشراكة مع شركة القمة لخدمات استشارات التعليم في الكويت نقطة إنطلاق مهمة نحو تحقيق أهداف برنامج مواطنة الذكاء الاصطناعي المتمثلة ببناء مجتمع معرفي قائم على المعرفة بماهية الذكاء الاصطناعي و تأثيراته المحتملة. و أضاف سوف نشهد في غضون العامين المقبلين انتقالاً نحو مجتمعٍ واقتصادٍ جديدين بحيث يخلق الذكاء الآلي الثروة ويسيطر على أسواق العمل. وكمواطِنِ ذكاء اصطناعي نشطٍ، فمن المتوقع منك أن تعرف كيفية العمل في أمة الذكاء الاصطناعي المستقبلية وكيفية التنقل في عالم رقميّ بكل ما يختلف فيه من طبيعة العمل والمشهد الاقتصادي ونمط الحياة، وهذا ما سيساعد برنامج مواطنة الذكاء الاصطناعي على تحقيقه. في دولة الكويت. ”
بهذه المناسبة أعرب رئيس مجلس ادارة شركة القمة لخدمات استشارات التعليم بالكويت د. مهنا العربي ، عن سعادته وشكره حول تعزيز العمل المشترك مع مجموعة ستاليون الرائدة في مجال الذكاء الاصطناعي مؤكداً أن هذا التعاون يساهم في دعم المجتمع الكويتي و مؤسساته الرسمية و الخاصة بإثراء معارفهم حول تقنيات الذكاء الاصطناعي لما تتمتع به هذه التقنية من مستقبل واعد مليء بالفرص الاقتصادية للجميع. و يشكل فرصة حقيقية لدخول الكويت إلى مجال الذكاء الاصطناعي عبر استهداف و تمكين القوى العاملة فيه و تأهيلها بالمعرفة و المهارت اللازمة»
ومن جانبه أكد الرئيس التنفيذي لشركة القمة لاستشارات التعليم د. بسام الحسيني أن هذه الشراكة والإعتماد مع “ستاليون” المتخصصة في مجال الذكاء الإصطناعي من شأنها أن تمكّن مختلف الفئات كالطلاب ورواد الأعمال و القيادات في المؤسسات الحكومية و الخاصة من الاستفادة من إمكانيات الذكاء الإصطناعي وأن يصبحوا مواطنيّ ذكاء اصطناعي معتمَدين عن طريق برامج مواطنة الذكاء الاصطناعي المختلفة و التي سيتم توفيرها عبر منصة AIQOM.
هذا و يعد برنامج مواطنة الذكاء الاصطناعي البرنامج الأول من نوعه على مستوى العالم الذي يستهدف بناء قدرات المجتمع بأكمله عبر استهداف المؤسسات و الأفراد بطريقة لا متناهية من المبادرات و البرامج و المشاريع عبر منصة AIQOM أول منصة مواطنة رقمية في الذكاء الاصطناعي في العالم.
AIQOM هي بيئة رقمية عالمية مميّزة تحتوي على أربعة مراكز افتراضية تتمثل في أكاديمية ومجتمع ومختبر افتراضي ومتجر للذكاء الاصطناعي. توفر أكاديمية الذكاء الاصطناعي منصة متعددة اللغات تحتوي على برامج ودورات مخصصة، بينما توفر أمة الذكاء الاصطناعي شبكة عالمية من مختصّي الذكاء الاصطناعي يكون مواطن الذكاء الاصطناعي قادراً على التواصل معهم للإستفادة من خبراتهم . أما بالنسبة لمختبر الذكاء الاصطناعي الافتراضي فهو أول مختبر متعدد اللغات في العالم والذي يمكّن الجميع من تجربة نماذج تعلم آلي جاهزة في الذكاء الاصطناعي من أجل حل مشاكل الحياة الواقعية. أخيراً، يوفر متجر الذكاء الاصطناعي سوقاً لا مركزياً من أجل استكشاف ونشر البيانات الرقمية وأصول الذكاء الاصطناعي وتحويلها إلى أرباح نقدية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى