الرئيسية / صناع القرار / عبد الله الغرير .. مليارديريعشق التعليم !!

عبد الله الغرير .. مليارديريعشق التعليم !!

عبد الله الغرير .. رجل أعمال إماراتي بارز في دنيا المال والأعمال على مستوى دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط، ينحدر من نسل عائلة تجارية كبيرة في دولة الإمارات كما انه أبرز رجال عائلة الغرير من مواليد دبي عام 1954،شغل منصب الرئيس التنفيذي لبنك المشرق، أحد أكبر البنوك في الإمارات،من حيث الأصول وحجم الأعمال الذي تنتشر فروعه في الإمارات وقطر والكويت والبحرين ومصر لندن ونيويورك والهند تبلغ ثروته نحو6.4 مليار دولار.
وينتمى عبد الله الغرير الى عائلة الغريروهى من أشهر عائلات الأعمال في دولة الإمارات العربية المتحدة وفي باقي منطقة الخليج. وبالإضافة إلى الإمبراطورية المصرفية (بنك المشرق) تمتلك العائلة مصالح واسعة التنوع في شكل مراكز تسوق تجارية وشركات تعدين ومواد غذائية وشركة مسافي وهي شركة المياه المعدنية الأكثر رواجا في الإمارات ، وكانت عائلة الغرير من أبرز المساهمين المؤسسين للبنك الأهلي الكويتي .
و لد عبد الله الغرير في دولة الإمارات في إمارة دبي و حصل على بكالريوس الهندسة، و هو من عائلة عرفت بثقلها في مجال الأعمال و التجارة في الإمارات، فهو ولد سليلا و أخواته الأربعة و هم سيف و مروان و جمعة و ماجد وفي عام 2015م تم تصنيفه في المركز الرابع من ضمن أثرياء العالم العربي .
في عام 1967، أسس مع عائلته وأخيه سيف المجموعة المصرفية “بنك المشرق” التي تعتبر أحد أهم استثمارات العائلة لما تحتله اليوم من مكانة مرموقة بين كبريات المصارف المحلية وعلى مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا .
يعد من أوائل الداعمين لتطوير القطاع التعليمي في دولة الإمارات لإيمانه الكبير بدور التعليم في تطوير المجتمع والارتقاء به، وسبق له طرح العديد من المبادرات التعليمية قبل قيام دولة الاتحاد، إلى جانب مبادراته في تنظيم حملات للتبرعات في أوساط رجال الأعمال بالقطاع الخاص لبناء مدارس في الدولة، وقيامه بتمويل وبناء مدرسة نموذجية تعد اليوم واحدة من أفضل المدارس النموذجية على مستوى الدولة .
أثنى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد المكتوم عبر تغريدات له على موقع تويتر على مبادرة رجل الأعمال الإماراتي عبدالله الغرير الذي أوقف ثلث ثروته للتعليم، حيث قال سموه: عندما يحمل رجال الأعمال بعضا من مسئوليات الأمة ، وتتعاون معهم الحكومات والمؤسسات لتغيير الواقع للأفضل ، فأوطاننا بلا شك على طريق تنموي صحيح .
وكان عبد الله الغرير أحد أبرز رجال الأعمال في الإمارات قد أعلن أنه خصص ثلث ثروته الشخصية لإنشاء “مؤسسة عبد الله الغرير للتعليم” تهدف إلى تزويد جيل الشباب في العالم العربي بالكفاءات والمهارات اللازمة لتأهيلهم ليكونوا قادة المستقبل وتزويدهم بالكفاءات والقدرات المطلوبة ليسهموا في نهضة مجتمعاتهم وبنائها، وأن المؤسسة تهدف مبدئيا لإنفاق 4.2 مليار درهم (1.1 مليار دولار) على مدى السنوات العشر المقبلة لتعليم شبان إماراتيين وعرب معوزين .
ويعد عبد الله الغرير منذ بداياته من أوائل الداعمين لتطوير القطاع التعليمي في الإمارات، إيماناً منه بدور التعليم في تطوير المجتمع حيث كان سباقاً في طرح عدد من المبادرات التي تعنى بالتعليم، وأبرزها بناء أول مدرسة في المناطق النائية في منطقة مسافي عام 1964، وكانت الأولى التي توفر السكن الداخلي للطلاب في الدولة.

شاهد أيضاً

مرزوق الغانم .. أصغر رئيس مجلس أمة في تاريخ الكويت

مرزوق الغانم رئيس مجلس الأمة .. ذلك الشاب المثقف السياسى الاقتصادى الرياضى الذى يمتلك مهارات ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *