الرئيسية / أهم الاخبار / الروضان: «صندوق الوطني» موّل مشاريع بـ 177.1 مليون دينار

الروضان: «صندوق الوطني» موّل مشاريع بـ 177.1 مليون دينار

كشف وزير التجـارة والصناعة ووزير الدولة لشؤون الخدمات خالد الروضان أن عدد المشاريع التي وافق عليها الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعـــات الصغيرة والمتوسطة لتمويلها بلغ 1035 مشروعا بحجم تمويل 177.1 مليون دينار وذلك في 3 سنوات للفترة الممتدة من يناير 2016 حتى 9 يناير 2019.

وأوضح الروضان في رده على سؤال برلماني تم توجيهه من النائب مبارك الحجرف حول الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعــات الصغيرة والمتوسطــــة، حصلت «الأنباء» على نسخة منه، أن المشاريع التجاريـة استحوذت على نصيب الأسد في التمويل، حيث بلغ حجم التمويل الموجه الى المشاريع التجارية نحو 61.2 مليون دينار لتمويل 411 مشروعا، أما المشاريع الخدماتية فبلغ حجم تمويلها 64.8 مليون دينار لأكثر من 406 مشروعات.

وذكر الروضان انه تم تمويل 147 مشروعا صناعيـــا بقيمـة 38.2 مليون دينار وتم تمويل 43 مشروعا حرفيا بـ 5.2 ملايين دينار بالإضافة الى 28 مشروعا زراعيا بقيمة 7.5 ملايين دينار خلال فترة الثلاث سنوات الماضية.

وحول عدد المشاريع المرفوضة لفترة الثلاث سنوات الماضية ذكر أنها بلغت 1807 مشروعات، حيث تم رفض 533 مشروعا تجاريا و650 مشروعا خدماتيا و350 مشروعا صناعيا و51 مشروعا حرفيا و203 مشروعات زراعية.

وحول أسبــاب رفض دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة التالي، فإن أهمها الآتي:

٭ ضعف الدراسـة من الجانبين الفني والمالي.

٭ عدم الدقة في احتساب التكلفة الكلية للمشروع.

٭ المبالغة في احتساب التكلفة الكلية للمشروع.

٭ ارتفاع نسبة المنافسة وعدم جودة ميزة تنافسية المشروع.

٭ عدم وضـوح سياسة البيع والتسعير.

٭ عدم وضـوح خطة التسويق.

٭ عدم توافر الخبرة الكافية في مجال المشروع.

٭ عدم تطابق عروض الأسعار مع الدراسة المقدمة.

٭ ضعف نموذج عمل المشروع.

٭ ارتفاع نسبة المخاطرة.

٭ التكلفة الكلية للمشروع تتجاوز حدود التمويل وفقا لقانون الصندوق.

٭ عدم تحديد موقع لإقامة المشروع.

٭ عدم توافـر معلومـات كافية عن الموردين.

٭ عدم تحديـد السوق المستهدف.

٭ عدم توافر عروض أسعار لأصول المشروع.

٭ عدم تحديد فريق عمل متخصص لإدارة المشروع.

٭ عدم تحديد الطاقـة الإنتاجية للمشروع.

وذكر الروضان أن الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعـــات الصغيرة والمتوسطـة لا يقوم بإعداد دراسة جدوى، فيما يبلغ عدد الموظفين الكويتيين 138 وعدد الموظفين غير الكويتيين 42.

أضف تعليق(التعليقات تمثل آراء أصحابها ولاتمثل رأي “الانباء”)

شاهد أيضاً

البورصة تنزف خسرت 1.3 مليار في أسبوعين

واصلت بورصة الكويت تراجع كل مؤشراتها للأسبوع الثاني على التوالي، وذلك على وقع استمرار تداعيات ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *