الرئيسية / بعيدا عن الاقتصاد / غازى النفيبس : احترم الذات ونبل الأخلاق مع الآخرين

غازى النفيبس : احترم الذات ونبل الأخلاق مع الآخرين

غازى النفيسى..رئيس مجلس ادارة شركة الصالحية العقارية يحترم الآخرين ويقدر شعورهم تماما فهو كثيرالوفاء للناس لاسيما الذين ساهموا معه فى تأسيس الشركة , ويتذكر دائما مشروعه الأول مجمع الصالحية وفندق الميريديان.
يتدخل النفيسى بكل التفاصيل وكل التصاميم ويتابع أدق التفاصيل.. ويقوم بذلك بنفسه شخصيا مع المصمم لمعرفة كيف سيكون شكل هذا المجمع أو ذاك، فهذه اهتماماته وشغفه منذ كان صغيرا.. فهو محب للمباني المميزة.
يرى النفيسى ان الحظ قد يلعب دورا مهما فى حياة الإنسان وانه هو شخصيا يعتبر ما وصل اليه رغم الاجتهاد مسألة حظ لأن الحظ يجب ان يكون جزءا من النجاح وانه اذا لم يكن لدى الانسان اهداف ومعالم واضحة، يصبح الحظ لا قيمة .
وعندما كان عمره تسع سنوات أخذه جده، رحمة الله عليه، عبد العزيز العبد الله النفيسي مع شقيقه عبدالله الى الاسكندرية، ودخلا هناك في مدرسة خاصة Homecraft House لتأهيل الطلبة للدخول الى كلية فيكتوريا بالمعادي.. ودرس الابتدائية والمتوسطة والثانوية في مصر حتى التخرج.
للطفولة عند النفيسى ذكريات لاينساها وكذلك أصدقاء الطفولة منهم الدكتور هلال الساير وناصر السايروغازي ويعقوب الفليج وفاروق السلطان وغيرهم كثر من جنسيات عربية أخرى , ولايزال يلتقى بهم من وقت الى آخر.
يحب النفيسى هندسة الطيران ولذلك تخصص فيها وتدرب في بريطانيا واوروبا كلها لمدة سنتين و قامت بتدريبه بريتش بتروليوم، وكانت شركة مساهمة مع شركة وتمت الموافقة على تدريب اثنين، ثم اختاروه وبقي سنة وعشرة شهور ليخضع لتدريبات في عدة دول.
احترام الذات عند النفيسى شئ ضرورى ولذلك يستخدم الاحترام ونبل الأخلاق مع الآخرين في كل معاملاته ولايقبل ابدا استخدام اى نوع من انواع الاساءة الى الآخرين مهما فعلوا من اساءة فهو يقابل الاساءة بأدب جم كما يحب ان يتعامل مع الآخرين بوضوح كما يحب ان يتعاملوا معه بشفافية ووضوح ما دام الانسان ملتزما بضوابط الأخلاق في عمله.
يمضى النفيسى وقتا طويلا فى يومه بالتفكير في القيم التي حثنا الدين الحنيف على اتباعها في كل شؤون حياتنا ’ كما انه يلتقى بالأهل والأصدقاء فى الكثير من المناسبات وغيرها خصوصا المحتاجين منهم لمساعدتهم.
يحن النفيسى الى الماضى والى الزمن الجميل والى اولاد الفريج ويقول عندما كنت صغيرا وأزور الكويت خلال الدراسة في شهر رمضان كنت اشارك أولاد الفريج الاحتفال بالقرقيعان لكن الآن اصبحت المظاهر تطغى على كل شيء.
يزورالنفيسى الدووايين ، حيث يلتقي الأصدقاء لتبادل الأحاديث ويطمئن على أصدقائه كما يحب قراءة كتب التاريخ والكتيب الدينية وما حققه الرواد الأوائل خصوصا فى الكويت والعالم العربى ويعشق الزهور البيضاء الدالة على نقاء وصفاء القلب ويسافر الى دول عدة منها بريطانيا وسويسرا وباريس ويفضل ان يقضى وقتا ممتعا على شاطئ البحر بعيدا عن الازدحام والضوضاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *