الرئيسية / تحت المجهر / قصر السلام متحف يوثق تاريخ الكويت وحكامها

قصر السلام متحف يوثق تاريخ الكويت وحكامها

تحويل قصر السلام الذى تحول إلى متحف تاريخي يروي تاريخ الكويت ويوثق تاريخ حكامها فكرة رائدة  لمركز الوثائق التاريخية حازت الدعم الكامل من الديوان الأميري، وقرر المضي قدما في إنجاز المشروع تنفيذا لرغبة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه.

 

متحف قصر السلام يسرد تاريخ الكويت عبر حكامها وسيكون وجهة سياحية مميزة للمواطنين، والمقيمين، والسياح في الكويت، لاسيما ان القصر خصص وعلى مدار ثلاثة عقود لاستقبال الأمراء والسلاطين والرؤساء، كما كان الأشهر في تاريخ الكويت، مضيفا انه وتقديرا لمكانة هذا القصر وتخليدا لذكراه فسيتم تحويله إلى متحف ليمكن زائريه من الاستمتاع بالعبق التاريخي والأجواء الأرستقراطية، حيث حرص مهندسو المشروع على إبقاء قصر السلام بهيئته وموجوداته الأصلية ليعطي الزائر الشعور بالفخامة ذاتها التي شهدها قصر السلام في ذروته آنذاك .

المشروع يمتد على مساحة 32 ألف متر مربع، ويتكون من دورين يشتملان على عناصر المتحف وقاعات استقبال الضيوف، وسرداب يشتمل على المقاهي ومتجر للهدايا التذكارية للزوار، بالإضافة إلى مبنى مواقف سيارات مستحدث مكون من ثلاثة أدوار تحت الأرض، والذي تم إنشاؤه حتى لا يحجب رؤية القصر للمارة .

 

مشروع متحف قصر السلام يعتبر من أكثر المشاريع تحديا وصعوبة، نظرا إلى طبيعة المشروع والتي تتطلب تطويرا وترميما، وإعادة تأهيل القصر مع الأخذ بعين الاعتبار عدم تغيير ملامح القصر وتقويته حتى يستوعب الأعداد الهائلة المتوقعة من الزوار .

التعليقات

شاهد أيضاً

محطة الزور الأولى لتوليد الطاقة تبدأ إنتاجها التجاري

  أعلنت شركة شمال الزور الأولى، المالك والمشغل لمحطة “الزور الشمالية الأولى” لتوليد الطاقة وتحلية ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *