الرئيسية / اخبار الشركات / بودي: “الجزيرة” بصدد الدخول في مشاريع جديدة

بودي: “الجزيرة” بصدد الدخول في مشاريع جديدة

أكد رئيس مجلس إدارة «طيران الجزيرة» مروان بودي، حرص الشركة على الحفاظ على مركزها النقدي العالي، كاشفاً أنها بصدد الدخول في مشاريع واستثمارات جديدة.

وخلال مقابلة مع «سي إن بي سي» عربية على هامش قمة «دافوس»، قال بودي «إلى جانب النقد العالي في الميزانية، نتطلع إلى تمويل من البنوك، وسنتجه إلى المصارف التجارية قريباً لتمويل بعض مشاريع البنية التحتية للشركة».

وفي حين شدّد على أهمية إعطاء أعلى عائد للمستثمرين، أوضح أن «طيران الجزيرة» و«الكويتية» مكملتان لبعضهما البعض، مبيناً أن هناك تعاوناً كبيراً جداً بينهما في الخدمات الأرضية والصيانة وغيرها، قائلاً «(الجزيرة) ما كانت لتصل إلى الأجواء لولا تعاون (الكويتية)».

وأضاف «بعد مرور 10 سنوات بنت (الجزيرة) نفسها، ووصلت إلى هذا المستوى، ونتطلع خلال المرحلة المقبلة إلى المشاركة مع الحكومة إذا رغبت أن تدخل (طيران الجزيرة) وتوظف جزءاً من النقد المتوافر لديها، وتدعم (الكويتية) لتكون مثالاً يحتذى به في بقية دول المنطقة».

وقال «نشكر حكومة الكويت، وهي سباقة، ومن أول الدول التي وافقت على إنشاء شركة طيران خاصة في المنطقة، وتلتها دول أخرى، وكذلك وافقت على إنشاء مبنى خاص لشركة طيران الجزيرة، وسترونه واحداً من أفضل مباني الطيران في العالم».

وعن النتائح المالية للعام 2016، أوضح «سنعلنها خلال 10 أيام»، لافتاً إلى أن «السنة الماضية كانت فيها تحديات كبيرة، رأينا منافسة كبيرة في المنطقة، وهبوطاً كبيراً في أسعار التذاكر، أثرت على حجم المدخول، لكن عدد الركاب مازال هو نفسه، الكويت فيها تشغيل وحركة كبيرة».

وعن سؤال حول توظيف «الكاش» أكد «أن الاستثمار سيكون فقط في الطيران، أي مبالغ إضافية في غير هذا المجال، نرجعها للمساهمين، وهم أدرى باستثماراتهم، مجال الطيران عوائده كبيرة جدا، و(طيران الجزيرة) أعطتنا عوائد أكثر من 28 %، بمجال الطيران بالذات».

وذكر كذلك أن «الطيران لا يتوقف على الجو، ويبدأ بالأرض، فقد بنينا 4 بوابات داخل مطار الكويت باستثمار خاص من»طيران الجزيرة«من دون أي تكلفة على الحكومة، بل ندفع إيجارات. وكذلك المطار الجديد هو شراكة بيننا وبين الحكومة، وندفع مبالغ كبيرة جدا أعلى بكثير من الإيجار الاعتيادي للأراضي لبناء هذا المطار، عدا أننا نحل مشكلة كبيرة للحكومة بأخذ مسافري (الجزيرة) خارج المطار الحالي إلى أن ينتهي المطار الجديد».Jazeera Airways aircraft - طائرات طيران الجزيرة 2

وعن أسعار النفط، قال بودي إن «النفط هو سلعة ترتفع أسعار وتهبط، لا نخاطر في (الجزيرة) في هذا المجال أبداً، ولا نتحوط لهذا الأمر، ونعكسه على تذاكر المسافرين، فحين ترتفع أسعار الوقود نرفع هامش الوقود والعكس صحيح، و(طيران الجزيرة) تحرص دائما على تخفيض الأسعار، وتعطي خدمة مميزة بأسعار مناسبة». وأضاف «في الكويت من عشر سنوات إلى الآن، كل السلع الاستهلاكية ارتفعت سواء في الجمعيات أو أي مكان، إلا أسعار تذاكر الطيران انخفضت وفقا لإحصائيات وزارة التجارة».

التعليقات

شاهد أيضاً

محمد السقاف : مستمرون في تطبيق استراتيجية تنمية السوق

أعرب نائب رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي في شركة بورصة الكويت خالد عبد الرزاق الخالد ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *