الرئيسية / أهم الاخبار / محطة الزور الأولى لتوليد الطاقة تبدأ إنتاجها التجاري
azzour-north-info-%d9%85%d8%b9%d9%84%d9%88%d9%85%d8%a7%d8%aa-%d8%b9%d9%86-%d9%85%d8%ad%d8%b7%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b2%d9%88%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d9%85%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%a3

محطة الزور الأولى لتوليد الطاقة تبدأ إنتاجها التجاري

 

أعلنت شركة شمال الزور الأولى، المالك والمشغل لمحطةالزور الشمالية الأولىلتوليد الطاقة وتحلية المياه، رسمياً عن الانتهاء من مرحلة الأعمال الإنشائية وفق الجدول الزمني المقرر والميزانية المرصودة للمشروع الإنشائي والتي بدأ في ديسمبر 2013 وكلف 1.7 مليار دولار ، وبهذا يكون قد تم بنجاح إنشاء أول محطة مستقلة لتوليد الطاقة وتحلية المياه تقع ضمن قانون IWPP في الكويت والتي دخلت مرحلة الإنتاج التجاري الكامل نهاية نوفمبر الماضي.

وتمثل الطاقة الاستيعابية التي تولدها المحطة (1,539 ميغاواط) نسبة 10% من إجمالي القدرة الإنتاجية الحالية للطاقة في الكويت في حين يمثل حجم المياه التي يتم تحليتها (107 مليون غالون من الماء الصالح يومياً) ما يقارب 20% من إجمالي القدرة الإنتاجية الحالية في مجال تحلية المياه. وتتغذى هذه المحطة من مزيج من الغاز المحلي والغاز الطبيعي المسال المستورد، وستولد طاقة من الدورة المدمجة المعتمدة على تحلية المياه والتي تعد المصدر الأكثر كفاءة والأجود لتوليد الطاقة في الكويت.ppp-azzour-north-plant-commences-full-commercial-operations-%d8%a7%d9%84%d8%a7%d9%86%d8%aa%d9%87%d8%a7%d8%a1-%d9%85%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%b9%d9%85%d8%a7%d9%84-%d8%a7%d9%84%d8%a5%d9%86%d8%b4

وتنقسم الشراكة في شركة «شمال الزور الأولى» بين كونسورتيوم مـن القطاع الخاص الذي يمتلك حصة نسبتها 40% من الشركة. ويتضمن الكونسورتيوم كل من شركة «انجي» (شركة جي دي اف سويز سابقاً)، وشركة «سوميتومو كوربوريشن»، وشركة «عبدالله حمد الصقر واخوانه». اما الحصة المتبقية البالغة 60%، تمتلكها الحكومة الكويتية عبر الهيئة العامة للاسـتثمار الكويتية التي تمتلـك حصـة 5%، والمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية التي تمتلك حصة 5٪، وهيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص التي تمتلك حصة 50%. وستقوم الحكومة قريباً بطرح حصة 50% للاكتتاب العام على المواطنين الكويتيين المسجلة اسماوهم في سجلات الهيئة العامة للمعلومات المدنية بتاريخ الاكتتاب، ليتبقى مـن حصتها نسـبة 10%.

يذكر أنه سيتم توفير كافة المياه التي يتم تحليتها والطاقة للمواطنين والمقيمين في دولة الكويت من خلال شـبكة الطاقة والمياه المحلية التي تشغلها وزارة الكهرباء والماء وفـق اتفاقية شراء الطاقة والمياه علـى المدى الطويل ولمدة 40 عـاماً. وستقوم كل مـن شركة «انجـي» وشـركة «سـوميتومو» بتشغيل المحطة وصيانتها بحصص متساوية في عقد التشغيل.

ويعد إنجاز المحطة المرحلة الأولى من استراتيجية البلاد في رفع القدرة الإنتاجية للطاقة في الكويت، وذلك ضمن خطة عمل تهدف الى تلبية ارتفاع الطلب المرتقب الى 25 جيغاواط بحلول عام 2025. وفي هذا الصدد لا بد من الإشارة إلى أن مشروع محطة «الزور الشمالية الأولى» لتوليد الطاقة وتحلية المياه قد تمت ترسيته ضمن قانون IWPP، في حين تم انشاؤه بعملية تشرف عليها هيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص. وتدخل محطة “الزور الشمالية الأولى” ضمن مشروع متكامل يقع في منطقة الزور وخاضع ايضاً لقانون IWPP. ومن المخطط ان يتم تطوير المشروع المتكامل على خمس مراحل سيتم ترسية كل واحدة منها خلال الأربع الى ست سنوات القادمة لتبلغ اجمالي طاقة المشروع 4800 ميغاواط في توليد الكهرباء و280 مليون غالون من الماء الصالح للشرب يومياً وذلك لتلبية نمو الطلب الذي من المتوقع أن يزيد  بنسـبة 7.6% سنويًا لغاية عام 2020 مدفوعاً بالنمو الاقتصادي المحلي السريع.

وقال المدير العام في هيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص،مطلق الصانع: “إننا فخورون جداً بهذا الإنجاز الذي حققته محطة الزور الشمالية الأولى والتي تم ترسيتها ضمن إجراءات ذات شفافية عالية، ويزيدنا فخراً أنه المشروع الأول النابع من قانون الشراكة بين القطاعين العام والخاص والأول الذي تم بدء العمل التجاري الفعلي فيه. إن شركة شمال الزور الأولى مثال واقعي حي يشهد على أهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص وعلى أن القطاع الخاص والشركاء الدوليين والدولة قادرون بتكاتف جهودهم على أن يحققوا نقلات نوعية وإنجازات مهمة تعود بالنفع والفائدة على الناس.”

من جهته قال رئيس مجلس إدارة شركة شمال الزور الأولى يوسف الهاجري: “ يسرنا  أن نعلن بالنيابة عن جميع شركائنا والمستثمرين وجميع العاملين في محطة الزور الشمالية الأولى عن استكمال الأعمال الإنشائية للمحطة بنسبة 100% والبدء بالأعمال التجارية والتشغيل الكامل بطاقة إنتاجية تصل الى 1,539 ميغاواط من الكهرباء و107 مليون جالون من المياه يومياً. وما هذه النقلة   سوى دليل واضح وبرهان ملموس على قدرة القطاع الخاص على تحقيق الإنجازات والمساهمة في تجسيد رؤية البلاد والمشاركة الفعالة في تنفيذها على أرض الواقع، ما يستدعي الشعور بالفخر والإنجاز.”

وقال الرئيس التنفيذي في شركة شمال الزور الأولى،  أندري بيفن : “ بدايةً أود أن أتوجه بالشكر الجزيل لوزارة الكهرباء والماء، وهيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص، وكل العاملين في شركة شمال الزور الأولى والحكومة الموقرة والمساهمين وكذلك شركة البناء المعتمدة لدينا شركة هيونداي للصناعات الثقيلة و”سوسايتي إنترناشيونال دي ديسالمينت”، الذين لولا جهودهم لما كنا هنا اليوم ولما استطعنا الانتهاء 100% من الأعمال الإنشائية حسب الجدول الزمني والميزانية المحددة. وإن دل ذلك على شيء فإنه يدل على كفاءة العاملين وجهودهم المتواصلة لتحقيق هذه الرؤية الطموحة الهادفة والتي تزيدنا إيماناً بقدرة هذه الشراكة على تقديم الأفضل للبلاد والفرص الوظيفية للشباب الكويتي في بيئة عمل فعالة وآمنة.”

من جهته أيضاً قال المدير المالي في شركة شمال الزور الأولى  كوينتن ديس كريسونيريس: “إن الإنجازات التي حققتها شركة شمال الزور الأولى في السنوات الثلاثة السابقة لما كانت أن تتم لولا وجود الدعم المالي وتمويل المشروع من المقرضين وهم “البنك الوطني الكويتي NBK، وبنك اليابان للتعاون الدولي JBIC، وشركة نيبون لتأمين التصدير والاستثمار NEXI، وشركة ميتسوي سوميتومو المصرفية SMBC، وبنك طوكيو ميتسوبيشي BTMU، وأيضاً المساهمين الكرام وهم “شركة إنجي، وشركة سوميتومو كوربوريشن، وشركة عبدالله حمد الصقر وإخوانه، وهيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص، والهيئة العامة للاستثمار الكويتية، والمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية”. وإننا نتطلع إلى البدء في توزيع ما نسبته 50% من الأسهم إلى المواطنين الكويتيين خلال الأشهر المقبلة من العام الجاري.”

إنجازات وحقائق عن المشروع

  • عدد ساعات العمل منذ بدء التنفيذ: أكثر من 26 مليون
  • لم يتم التسبب بأي حادثة اثرت على البيئة
  • توليد الكهرباء المبكر لأول مرة بعد 18.5 شهراً ونصف فقط من البدء بإنشاء المحطة
  • تم الانتهاء من المشروع بحسب الميزانية الموضوعة له والجدول الزمني المحدد
  • تبلغ تكلفة انشاء المحطة 1.7 مليار دولار امريكي.
  • مقاول الهندسة والمشتريات والبناء لمحطة الطاقة هو الشركة الكورية “هيونـداي هيفـي اندسـتريز” (Hyundai Heavy Industries).
  • اما مقاول الهندسة والمشتريات والبناء لمحطة تحلية المياه فهي”سوسايتي إنترناشيونال دي ديسالمينت” التابعة لشركة “فيوليا” الفرنسية.

الجدول الزمني للمشروع

  • مارس 2011: طرح مناقصة إنشاء محطة «الزور الشمالية الأولى»
  • مارس 2012: اختيار الكونسورتيوم الذي قدم أفضل عرض
  • ديسمبر 2012: الإعلان عن الكونسورتيوم الفائز في المناقصة
  • 12 ديسمبر 2013: استكمال أول مناقصة لإنشاء محطة خاصة بنجاح، وحفل توقيع الاتفاقية مع وزارة الكهرباء والماء، والبدء بعملية الإنشاء
  • 10 يناير 2014: الانتهاء من الصفقة المالية لشركة «شمال الزور الأولى»
  • 13 مارس 2015: الموافقة مع وزارة الكهرباء والماء وشركة نفط الكويت على تنفيذ:
  • منشآت لنقل الكهرباء
  • شبكة ربط رئيسية للوقود (شركة نفط الكويت)
  • شبكة ربط احتياطية للوقود (شركة نفط الكويت)
  • 3 مايو 2015: توليد أول ميغاواط من الكهرباء ونقلها عبر شبكة الكهرباء الوطنية
  • 28 يونيو 2015: جهاز تحسين استهلاك الطاقة: تسليم أول توربينة للغاز بطاقة 214.3 ميغاواط
  • 11 أغسطس 2015: جهاز تحسين استهلاك الطاقة: تسليم توربينتين للغاز بطاقة 440.5 ميغاواط، وذلك يومين قبل الموعد المحدد للتسليم
  • 18 سبتمبر 2015: جهاز تحسـين استهلاك الطاقة: تسليم ثلاث توربينات للغاز بطاقة 664.2 ميغاواط، وذلك 10 أيام قبل الموعد المحدد للتسليم
  • 26 نوفمبر 2016: الانتهاء من الأعمال الإنشائية والبدء بالأعمال التجارية بالكامل

أبـرز مـؤشـرات المشـروع

  • ستولد المحطة صافي 1,539.2 ميغاواط من الكهرباء
  • يتم تشغيل المحطة بتوربينات بالدورة المدمجة المعتمدة على الغاز الطبيعي كوقود اساسي وزيت الغاز كوقود احتياطي.
  • تتضمن المحطة خمس توربينات من «جنرال الكتريك» من طراز GTG 9F-3 وتولد كل واحدة 225.8 ميغاواط، وتوربينتان من “جنرال الكتريك” من طراز STG D1، تولد كل واحدة 251 ميغاواط.
  • تتضمن محطة تحلية المياه وحدات بتكنولوجيا التقطير متعدد التأثير التي تستطيع انتاج 107 مليون غالون من المياه المحلاة يومياً اي ما يعادل 486,400 متر مكعب يومياً. ويمثل حجم المياه التي سـيتم تحليتها من هذه المحطة ما يقارب 20% من اجمالي القدرة الحالية في مجال تحلية المياه في الكويت.
  • تستخدم محطة تحلية المياه 10 وحدات تكنولوجيا التقطير متعدد التأثير من شركة “سوسايتي إنترناشيونال دي ديسالمينت” بقدرة إنتاجية تبلغ 10.84 مليون غالون من المياه المحلاة يومياً لكل وحدة.

شاهد أيضاً

public authority for industry

زيادة نمو قطاع الصناعة الكويتي إلى 8.3 %

تعمل الهيئة العامة للصناعة على تحقيق أهداف تنموية اقتصادية تفضي إلى تغييرات ملموسة في هيكل ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *