الرئيسية / أهم الاخبار / “الكويتية” تكشف عن شعارها وهويتها الجديدة
%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d9%85%d9%8a-%d9%85%d8%b9-%d9%88%d9%81%d8%af-%ef%80%a0%d8%a7%d9%84%d9%83%d9%88%d9%8a%d8%aa%d9%8a%d8%a9%ef%80%a0-%d8%ae%d9%84%d8%a7%d9%84-%d8%b1%d8%ad%d9%84%d8%aa%d9%87%d9%85

“الكويتية” تكشف عن شعارها وهويتها الجديدة

%d8%b1%d8%b4%d8%a7-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d9%85%d9%8a-%d8%aa%d8%aa%d8%b3%d9%84%d9%85-%d9%84%d9%88%d8%ad%d8%a9-%d8%aa%d8%b0%d9%83%d8%a7%d8%b1%d9%8a%d8%a9-%d9%85%d9%86-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%af%d9%8a

كشفت الـخـطوط الـجـويـة الـكـويـتـيـة، الناقل الوطنــي للـكـويــت، عن العلامة التجارية وهويتها الجديدة خلال حفل إطلاق رسمي أقيم في المقر الرئيسي لشركة «بوينغ» في مدينة سياتل بالولايات المتحدة الأميركية.

وتم الكشف عن العلامة التجارية بحلتها الجديدة على طائرة البوينغ 300ER-777 التي ستتسلم الخطوط الكويتية أوائل ديسمبر المقبل أولى طائراتها الحديثة من هذا الطراز، بينما سيتم الانتهاء من تسلّم أسطول البوينغ بالكامل في يوليو 2017.

وكانت «الكويتية» قد كشفت عن خطة العمل الخمسية الجديدة في سبتمبر الماضي، لتأتي الإطلاقة الجديدة للعلامة التجارية وعملية تسليم البوينغ 300ER-777 بمنزلة أولى خطوتين نوعيتين نحو تحقيق الأهداف التشغيلية والتجارية ضمن “ استراتيجية التطوير” .

يأتي التغيير على العلامة التجارية وفقا لمعايير ودراسات تتناسب مع أهداف الخطوط الكويتية المتمثلة في تحقيق التفوق التشغيلي بمجال الطيران، وتفعيل التميز التجاري من خلال تحسين شبكة الأسطول، بالإضافة الى رفع كفاءة الخدمات المقدمة.

وفي تعقيبها على هذا الحدث، أكدت رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الكويتية رشا الرومي أن الخطوط الكويتية انطلقت الآن إلى آفاق جديدة نحو استعادة رونقها وبهائها باعتبارها الناقل الوطني الذي يفخر به كل كويتي.

وأضافت خلال حديثها للإعلاميين على هامش حفل الكشف عن العلامة التجارية الجديدة وتتمثل في هوية وشعار جديدين: «لقد انطلقنا.. ولا مجال للتراجع، ونحن مصممون على أن تتبوأ الكويتية مكانتها اللائقة التي احتلتها سنين طوال بجهد وعرق وتخطيط أبنائها المخلصين وثقة مواطنيها والمسافرين على أسطولها».

وقالت: «كان لا بد ونحن نبدأ في تنفيذ استراتيجية خمسية أن تكون البداية من إطلاق هوية وشعار جديدين يمثلان تغييرا جذريا، ونظرة مختلفة تشير الى انطلاقة حقيقية، وبعد دراسة مطولة وصلنا الى هذا الشكل النظيف المبهج والمحافظة على «الطائر الأزرق» المحبب لكل الكويتيين، لكن بصورة أكثر بروزا وظهورا، وجعلناه هو الأساس في التصميم مكبرا وآخذا حجمه الحقيقي، حيث كان في السابق أصغر حجما، ولونه أبيض وليس أزرق، أما الآن فأخذ حجمه الحقيقي ولونه المبهج، وأتمنى أن نكون قد وفقنا في التصميم الجديد ويحوز رضا المسافرين والعملاء».

وبخصوص الطائرة الجديدة التي ستتسلمها الكويت أوائل ديسمبر وهي من طراز بوينغ 300ER-777 قالت الرومي إنها من أفضل الطائرات وأكثرها تطورا وتلائم إلى حد كبير رؤية الكويتية في المرحلة المستقبلية.

واشارت الى ان الطائرة تشتمل على 4 درجات، أولاها الدرجة الأولى (ميني سويت) ومقاعدها على هيئة «شبه كابينة» بسرير مسطح، وأجنحة خاصة ومرافق للطعام مع نظام «واي فاي» واتصال دولي.

ثم تأتي بعد ذلك درجة رجال الأعمال وهي شبيهة بالدرجة الأولى، ثم الدرجة السياحية A التي تشمل مقاعد مريحة وشاشات عرض ونظام واي فاي واتصالا دوليا، ثم الدرجة السياحية بمواصفات قريبة من السياحية A، وهي موزعة بشكل مدروس على الطائرة.

وشددت الرومي على أن أهم ما يميز الطائرات الجديدة وجود العلامة المميزة الجديدة التي تم الكشف عنها، وهي الطائر الأزرق الذي سيكون موجودا في كل شيء بالطائرة، على الحواجز والمقاعد وكل مكان تقريبا في الطائرة، أي ان داخل الطائرة يعكس الشعار بشكل مكثف.

وأعلنت أن تسلم الطائرة الجديدة سيكون في الأسبوع الأول من ديسمبر المقبل، والطائرة الثانية ستكون في الأسبوع الثالث من ديسمبر المقبل (تقريبا 20 ديسمبر 2016) على أن يتم استبدال الطائرات القديمة بالجديدة المتسلمة، فكلما تسلمنا طائرة أوقفنا عمل طائرة قديمة وهذا هو محور عملية تجديد أسطول الكويتية حتى نصل الى أسطول جديد متكامل يلبي احتياجات المرحلتين الحالية والمستقبلية.

وكشفت الرومي عن جدول جديد لرحلات وخطوط الكويتية يتضمن 10 رحلات في الأسبوع الى لندن، ورحلة يوميا الى نيويورك، كما زيدت رحلات الى وجهات محددة مثل عمّان (3 رحلات) والقاهرة، بمعنى التركيز على الوجهات المربحة أو التي عليها إقبال كبير من المسافرين، ولم نتوسع كثيرا لكن استراتيجيا ندعم الخطوط الكثيفة الطلب.

ولفتت الى ان زيادة رحلات “الكويتية” الى ألمانيا، ستوضع في الحسبان مستقبلا.

وعن تسلم الكويتية طائراتها من «إيرباص» قالت: سنبدأ التسلم في 2019، ونحن على جدول التسليم بالفعل، 25 طائرة من 2019 الى 2022.

وزادت: بالنسبة لطائرات بوينغ سنتسلم طائرة كل شهر تقريبا حتى يوليو 2017.

وبخصوص الاستراتيجية الجديدة، وعقد صفقات جديدة، لم تستبعد الرومي انجاز مثل هذه الصفقات، مستدركة بالقول: دعنا نعمل ونشتغل ومن ثم نرى كيف ستكون النتائج، وتوسعنا يجب ان يكون مدروسا ومضمونا، ولا نريد خطوات متسرعة، بل خطوات واثقة محسوبة وحس

 

الـكـويـتـيـةفـي نقـاط

  • تأسست «الكويتية» كشركة خاصة، مملوكة بنسبة 50% من قبل الحكومة الكويتية.
  • عام 1962، تولت الحكومة ملكيتها بنسبة 100%.
  • في 2012 تسلمت رشا الرومي رئاسة مجلس ادارة الكويتية.
  • في 21 أكتوبر 2013 أصبحت الخطوط الكويتية شركة مساهمة رسميا.
  • يتكون الاسطول الحالي للخطوط الجوية الكويتية من 22 طائرة تتوزع على النحو التالي:

– 5 طائرات من طراز ايرباص 200-A330 تم تسلمها من شهر مايو 2015 الى شهر نوفمبر من نفس العام.

– 7 طائرات من طراز CEO 200-A320 تم تسلمها من شهر ديسمبر 2014 الى شهر يونيو 2015.

– 3 طائرات من طراز ايرباص 200-A320.

– 4 طائرات نوع 300-A340.

– طائرتان من طراز بوينغ 200-B777.

– طائرة من طراز بوينغ 400-B747.

  • في ديسمبر 2016، ستتسلم الخطوط الجوية الكويتية أولى طائراتها من طراز بوينغ ER 300-B777 ذات المدى الطويل، وهي من ضمن صفقة من عشر طائرات من نفس النوع يتم استكمال تسلمها بحلول شهر يوليو 2017.
  • 2016 إطلاق رؤية «الكويتية» وإستراتيجيتها الخمسية بهدف وضع أسس متطورة لمسيرتها وأهداف واضحة، ولترسيخ مفهوم الناقل الوطني للكويت وتعزيز الفخر بـ «الكويتية»، وأيضا لجعل الخطوط الجوية الكويتية الناقل الأفضل الذي يربط الكويت بالعالم.
  • تعمل «الكويتية» على أن تضيف الى أسطولها طائرات أخرى من طراز ايرباص A350 عدد 10 طائرات وأخرى من طراز A320neo عدد 15 طائرة يتم ابتداء تسلمها بعام 2019 ويستكمل تسلمها بحلول عام 2022.

 

الــــرومــــي.. قــائـدةاستراتيجية التغييـرفــيالــكــويـتـيــة

%d8%b1%d8%b4%d8%a7-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d9%85%d9%8a

تولت رشا الرومي في الـــعــــام 2013 مـنـصـب رئـــيــس مــجــلـس الادارة والرئيس التنفيذي لـشركــة الخــطـوط الجـوية الكويتية، لتصبح بالتالي أول امرأة تشغل منصبا بهذا الحجم ضمن شركات الطيران في منطقة الشرق الأوسط.

وعملت الرومي لفترة طـــويـــلـة في الــــشركــة، وتــحــــديـــدا في مـــجال الــتـــأمــيــــن والـــدائـــرة القانونية، الأمر الذي منحها خبرة عملية طويلة تصل الى 30 عاما في قطاع الطيران، بالاضافة الى ان رشا الرومي عضو فعال في لجنة التأمين المشترك للناقلات الخليجية لأكثر من عشرة أعوام.

وبصفتها رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي للخطوط الكويتية، كانت الرومي مسؤولة بشكل مباشر عن عملية اعتماد «استراتيجية التغيير» الشاملة لمدة 5 سنوات والتي تهدف الى تنشيط المكانة التنافسية للشركة في مجال الطيران.

وقد جرى اعتماد هذا التوجه الجديد في جميع المجالات المتعلقة بعمليات الشركة، والأنشطة التجارية وصولا الى الخدمات المقدمة.

وفي العام 2014، حصلت الرومي على جائزة «سيدة أعمال العام» من مجلة «أرابيان بيزنس»، بالاضافة الى ذلك، احتلت في العام 2016 المركز الـ 20 ضمن قائمة «فوربس» لأقوى 100 امرأة عربية في الشرق الأوسط.

والرومي خريجة جامعة الكويت، حيث حصلت على درجة بكالوريوس في التأمين والإحصاء.

 

ﺑـرﻧـﺎرد ج. دان .. رﺋﻳس ﺑوﻳﻧغ اﻟﺷـرق اﻷوﺳـط وﺷـﻣﺎﻝ أﻓـرﻳﻘﻳﺎ وﺗرﻛﻳﺎ

%d8%a8%d8%b1%d9%86%d8%a7%d8%b1%d8%af-%d8%ac-%d8%af%d8%a7%d9%86

ﻳﺷﻐﻝ «ﺑﻳرﻧﻲ دن» ﻣﻧﺻب رﺋﻳس ﺑوﻳﻧﺞ اﻟﺷرق اﻷوﺳط وﺷﻣﺎﻝ إﻓرﻳﻘﻳﺎ وﺗرﻛﻳﺎ ، وﻣﺳؤوﻝ ﻋن ﺗﻧﺳﻳق ﺟﻣﻳﻊ ﻧﺷﺎطﺎت اﻟﺷرﻛﺔ ﻓﻲ ﻣﺧﺗﻠف أﻧﺣﺎء اﻟﻣﻧطﻘﺔ، ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﻟﻰ ﺗطوﻳر وﺗﻧﻔﻳذ اﻻﺳﺗـراﺗﻳـﺟـﻳـﺎت اﻟﻣﺣﻠﻳﺔ واﻹﻗﻠﻳﻣﻳﺔ.

وﻳــرﻛـــز «دن» ﻋـﻠـﻰ اﻟــﺷــؤون اﻟـــﺣــﻛوﻣــﻳـﺔ، وﻓـــرص اﻷﻋــﻣــﺎﻝ اﻟـﺟدﻳـدة واﻟــﺷــرﻛــﺎت اﻟﻣﺣﺗـﻣـﻠـــﺔ، ﺑﺎﻹﺿــﺎﻓــﺔ إﻟـــﻰ ﻣــﺷﺎرﻳﻊ ﻣواطــﻧـﺔ اﻟـﺷـــرﻛــــﺎت وﺗـوﺳـــﻳـﻊ ﺣـــﺿــور ﺑوﻳﻧﺞ وﺗﻘوﻳﺔ ﻋــــــﻼﻗــــــﺎت اﻟــﺷــــرﻛـــﺔ ﻣـﻊ اﻟـــﻌـﻣـــﻼء وأﺻــﺣــﺎب اﻟﻣﺻﻠﺣﺔ اﻵﺧرﻳن. ﻳﻘﻳم «دن» في دﺑﻲ ﺑﺎﻹﻣﺎرات اﻟﻌرﺑﻳﺔ اﻟﻣﺗﺣدة وﻳرﻓﻊ ﺗﻘﺎرﻳرﻩ ﻣﺑﺎﺷرة إﻟﻰ ﻣﺎرك آﻟن، رﺋﻳس ﺷرﻛﺔ ﺑوﻳﻧﺞ اﻟﻌﺎﻟﻣﻳﺔ.

اﻧﺿم دن إﻟﻰ ﺷرﻛﺔ ﺑوﻳﻧﺞ ﻓﻲ ﻋﺎم 2012 ﻓﻲ ﻣﻧﺻب رﺋﻳس ﺑوﻳﻧﺞ ﺗرﻛﻳﺎ وﺷﻣﺎﻝ إﻓرﻳﻘﻳﺎ، وﻛﺎن ﻳﻌﻣﻝ ﻣن ﻣﻘر ﺑوﻳﻧﺞ ﻓﻲ أﻧﻘرة، وﻗد ﻧﺟﺢ ﻓﻲ ﻗﻳﺎدة اﻟﺷؤون واﻷﻧﺷطﺔ اﻟﺣﻛوﻣﻳﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ﺑوﻳﻧﺞ ﻓﻲ ﺗرﻛﻳﺎ واﻟﻣﻐرب واﻟﺟزاﺋر وﺗوﻧس وﻟﻳﺑﻳﺎ.

ﺗم ﺗﻌﻳﻳن “ﺑﻳرﻧﻲ دان” ﻓﻲ ﻣﻧﺻب رﺋﻳس ﺑوﻳﻧﺞ اﻟﺷرق اﻷوﺳط ﻓﻲ ﺷﻬر ﻣﺎﻳو 2015، وﺑﻌد ﻋدة أﺷﻬر ﻗررت اﻟﺷرﻛﺔ ﺗوﺳﻳﻊ ﻣﺳؤوﻟﻳﺎﺗﻪ ﻟﺗﺷﻣﻝ ﻣﻧطﻘﺔ اﻟﺷرق اﻷوﺳط وﺷﻣﺎﻝ إﻓرﻳﻘﻳﺎ وﺗرﻛﻳﺎ.

ﻳﺗﻣﺗﻊ “دان” ﺑﺧﺑرة واﺳﻌﺔ ﺗزﻳد ﻋن 30 ﻋﺎﻣﺎً ﻓﻲ ﻣﻧطﻘﺔ اﻟﺷرق اﻷوﺳط وﺷﻣﺎﻝ إﻓرﻳﻘﻳﺎ وﺗرﻛﻳﺎ، اﻛﺗﺳﺑﻬﺎ ﻣن ﺧﻼﻝ اﻹﻗﺎﻣﺔ واﻟﻌﻣﻝ ﻓﻲ اﻟﻣﻧطﻘﺔ، ﻛﻣﺎ أﻧﻪ ﻳﺗﻘن اﻟﻠﻐﺔ اﻟﻌرﺑﻳﺔ ﺑطﻼﻗﺔ.

شاهد أيضاً

shutterstock_338861786

قصص نجاح أفضل سيدات الأعمال فـي دول الخليـج

تشير الكثير من الدراسات الأقتصادية التي  نُشرت مؤخراً، عن أن قيمة أصول الشركات الصغيرة والمتوسطة ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *