الرئيسية / الاسواق / نفط وذهب وعملات / 92% نسبة الإنجاز في مصفاة «الزور»

92% نسبة الإنجاز في مصفاة «الزور»

قال الرئيس التنفيذي بالوكالة في الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة «كيبيك» حاتم العوضي ان نسبة الإنجاز في مشروع مصفاة الزور بلغت 92% بنهاية سبتمبر الماضي.

حيث شهد المشروع وصول أكبر الوحدات المسبقة الصنع، كما بلغت نسبة إنجاز مشروع مرافق استيراد الغاز الطبيعي المسال 90% حتى سبتمبر الماضي، حيث تم غمر أطول خط أنابيب في العالم محققا بذلك رقما قياسيا للكويت، وتستمر أعمال الهندسة التفصيلية لمشروع البتروكيماويات والتي تجاوزت نسبة إنجازها 68% بنهاية سبتمبر الماضي.

وأوضح العوضي في كلمته بمناسبة مرور 3 سنوات على تأسيس شركة «كيبيك» ان عائلة الشركة تستمر في التزايد، إذ شهد هذا العام حركة ترقيات موسعة لملء الشواغر وفق مقاييس الجدارة والاستحقاق، واستقبلت «البترولية المتكاملة» دفعات جديدة من حديثي التخرج والزملاء ذوي الخبرة الذين انتقلوا من مؤسسة البترول الكويتية والشركات النفطية الزميلة.

ولاستيعاب هذا النمو فقد تم توفير 3 مبان إضافية في الزور 4 والزور 6 وتم تأسيس مقر للمجموعة التجارية بمنطقة الأحمدي والتوسعة في المبنى الرئيسي للشركة بمجمع أولمبيا.

وأضــــاف: وبـيـنـمـا نحتفل بحلول الذكرى الثالثة، لا يمكننا ان نغفل الدور الحيوي للعاملين بـ«البترولية المتكاملة» وشركاء النجاح في تحقيق النهوض والتطور والارتقاء بشركتنا، ويحدوني الفخر بتصدر البترولية المتكاملة نتائج استبيان الارتباط الوظيفي محققة أعلى نسبة للرضا الوظيفي مما يجسد التزامنا تجاه توفير بيئة عمل تتوافر فيها كل سبل تطوير المهارات وأدوات النجاح التي تعد ركيزة أساسية لتعزيز مسيرة العاملين المهنية نحو التميز، ولقد أطلقنا عدة مبادرات رائدة مثل برنامج الابتكار، وبرنامج القادة الشباب الخاص بالعاملين حديثي التعيين.

وتابع العوضي: نحتفل اليوم (أمس)الموافق 6 نوفمبر 2019 بالذكرى السنوية الثالثة لتأسيس البترولية المتكاملة، وفي هذه المناسبة نؤكد على مواصلة العزم لجعل المزيد ممكنا لدولة الكويت الحبيبة من خلال بناء أكبر مدينة صناعية في الزور وخلق بيئة عمل تتميز بأعلى مستويات الارتباط الوظيفي.

شاهد أيضاً

النفط يهبط أكثر من 1% بسبب الحرب التجارة

تراجعت أسعار النفط أكثر من واحد في المئة، أمس، وسط مخاوف بشأن فرص إبرام اتفاق ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *